الجمعة، 29 يوليو، 2011

عَبثٌ في مَيآدين الكِبرِيآء... !!






مَسَــآءآتُ النَبض....
مَسَآءَآتُ الفقْدِ العَآرم...يجتَآحُنِي كُلمَآ رَحلت..






يَآ سَيدِاً يَستَرِقُ النَظرَ لِنبضِي عَآرِيَاً....
ارعني قلبَك.....ولَكَ أُقسِــمُ أَن أكُونُ .......








هُنَآ أتوشحُ بِالفقْد.....
يَآ رَسآئِلِي....هَلآ وصلتِه؟!








( ع )




تُرَآوِدُنِي أنت..
فَأنسَآبُ فِي شَفَآفِيةِ اللحظَة...
لِأصطَدِمَ بِقتَآمَةِ وآقِعٍ يَلفِظُنِي أنَآ وأنت..



أتعَلم..كَم كَآن مُؤلِمَاً...ذَآك النهَآر..
حِينَ استَيقظتُ مِن حُزنِي....
ولَم تَأتِي....؟








(ب)




يَخنُقنِي..تَجَآهُلُك..لِي..
لِدَرجَةٍ تُشكِكُنِي..
أنَّ الهَوآء مُحتبِسٌ فِي صدرِك فقَط..
لِذَآ أمُوتُ دُونَك..






(ث)




كُنتَ دَآئِمَاً تُعَآمِلُنِي بِرقَةٍ قَآسِية....
بَآرِدَة حدَّ التَجمُد...
وكُنتُ أُقَآوِمُك بِتَصدُدٍ وَآهٍ....
أُلقِمُهُ مَشَآعِر دآفِئة حدَّ الاشتِعآل..
وبينَنآ..كَآنَ يسكُنُ تنَآقُض..!!







(ف)


أَتُدرِكُ أَيَّ غَصَةٍ تُصِيبُنِي....
حِينَ اُدرِك...أننِي لَستَ مَآ تحلُمُ بُه....!








(ي)




ذَآتَ تمَنُع..
قَآومتُ إِحسَآسِي المتهَآلِك بالضَعف..
ورَسمتُ عَلى نَظرتِي..
قُوةً..غَآدرتنِي مَآ إن أتيت.....!




يَآللجُبــن ...!








(م)



أَخبَرتنِي أُمِي...
ان كُلَّ مَآ هُآهُنآ وآه.....
ولَكنَك كُنتَ بِالنسبَة لِي..
حَقِيقَةً تَفوقُ كُل وَهم..




ولَم أُدرِك إِلآ مُؤخرَاً.....
بِأن مِرَآة غَبَآئِي عَ**ت لِيَ الوهمَ حقيقَة..
ف**َرتُهآ وكُسِرتُ مَعهَآ...






(ي )



لَو تُدرِك..
كَم كُنتُ أُحبُ أَن أُنآجِيكَ بِأحرُفِي....
كَيفَ أبنِي مِن كُل حَرفٍ لَك وَطنا..
وحِين بَحثتُ جَآهِدَة بَينَ أحرُفك..
وجدتُنِي مَدفُونَة بينَ الأَسطُر..
لآ تَطَآلُنيَ المَعَآنِي.....!






(ا)


لَن أَغفِرَ لَك.....
حِينَ زرَعتَ تُربَة قلبِي بِعشقٍ هُو لَك...
وأفرغتَ مَآءَ هوآكِ بِجوفِي.....
ثُمَّ
رحلتَ أنتْ...وأجدَبتُ أَنآ...!




(د)




كُلمَآ قرَأت...
" والبَلدُ الطَيبُ يخرجُ نبآتُه بِإِذنِ ربِه والذِي خبُثَ لآ يخرُجُ إِلآ نَكِدَا"
يُحَآصِرُنِي البُكَــآء......
لِأنَنِي علِمتُ مُؤخرَاً....
بِأنَ كُل مَآ أعمَرتنِي بِه....
خَبِيثٌ...!
فَلَم يُورِق حُبُكَ لِي...وحُبِي لَك...






(ي)




حِينَ أتطلَّعُ للمِرَآة.....
أَرَى كِبرِيَآئِي...
يَرقُعُ تمَزُقَهُ كَعجُوز..
فأَغُضُ طَرفِي..
وانصرِف..
وانصَرِف..
وانصَرِف..






(ن)




أشعُرُ بِنقصٍ شَدِيدٍ فِي ذَآتِي..........
شفقَةٌ يُحَآصِرُنِي بِهَآ الكَونُ...!
أتُدرِكُ كَم يُرَآوِدُنِي خَجـــــــل..
إِنَنِي أتَألَمُ يآ أنت...!





(ا)


ذَآتَ فَقدْ..
رَأيتُ ذَآتِي عَآئِمَة..تَتمَسك باهتِمَآمِك كَطَوقِ نَجَآة..
وصَحَى شَيء....!






(ل)




اَتعلَم..كَم هُو مُؤلِمٌ..
أن تُنهِي مَشَآعرَك المُتأججة..
وتُوقِفُ احتِطآبَ ذَآتِك.....
مُؤِلِمٌ جِدَاً...
لِأنَ البَرد.....لَن يدعَك...







(ك)




معكَ ..
أدركتُ أنَنِي مًرتَعٌ خَصبٌ للوهم..



وكَم تلبَستنِي خيبَة..!







(ب)



أَكرَهُـــــك يَآ أنت...
أَكرَهُـــــك..!
كُنتُ طِفلَةً فقَط....
أنسُجُ مِن الظِلآلِ دُمَىً...
لِمَــآذَآ؟؟
لِمَآذَآ جَررتَنِي لِبُقعَةِ الرَآشِدِيـــن....!
لِمَــآذَآ؟؟؟







كُنت فرَآشَةً أُرَآقِصُ الرِيَآح.......
وأنسكِبُ مَع المَطَــر...
لِمَآذَآ لَوثتَنِي....؟!







لِمَآذَآ لَوثتَ كِبرِيَآئِي بانتِظَآآرِك...
لِمَــآذَآ..؟









لِمَآذَآ حِينَ كُنتُ أَجُرُّكَ إِلى بِقَآعِ سعَآدتِي..
أسقطتَنِي فِي هُوَّةِ حُزنِك.....






,’



أتَأرجَحُ خَآئِبَةً......بَينَ أسئِلَة....
اَجوِبَتُهآ تلفِظُهَآ كُل حِين......







(ر)




وَحدَك أَنت ..
خَذلتَنِي حتَى قَضيت عَلى منَآبِتِ عِشقِي
سقَطت فيّ.....
وسُقوطك كَآن مُؤلِمَاً جِدَاً........
مُؤلِمَاً لِي ولَيس لَك......
لِأنك لَن تَشعرَ أبدَا..ً









(ي)




نَقشتُ عهُدَاً..
فِي قَآعَآتِ كِبريآئِي المَهجُورَة..
بِأن أمضِي دُونَك.....
كآن كِبرِيَآئِي يبتَسمُ بِفخَر.......
وقلبِي تكَسـَّـر......!








(ا)




عُذرَاً إِن كُنتُ أحبَبتُك..
فَلم أُعِ يَومَاً أن حُبكَ مُسَيَّجٌ بِذُلِي..
سَأُغَآدِرُك ..
وإِن فقَدتَنِي يَومَاً......
ابحث فِي حنَآيآ قلبِك..
عَن نَبضَةٍ وهبتُك إِيآهَآ ذَآت سَخآء....
وانعنِي....
فِإِنِي لَن أَعُود........





(ء)


رُغمَ كُل الفقد الذِي يجتآحُنِي....
فِإنَّ كَرَآمَةً عمِيقَة...
تُذِيقُنِي الصَبر..
وتُهدهِدُنِي بالنِسيَآن..









تَسجِيلُ خُرُوجٍ أبَديّ...





-

وَمضَة...


إِن التهمَك بَردٌ..لآ تَبحث عنِي...
فقَد فقدتُ قُدرَتِي للاشتِعَآلِ لَك...

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق